احسن تمارين التحكم في الأفكار؛ 8 نصائح للتحكم

ماريهان

أفضل تمارين التحكم في الأفكار تُساعد في توجيه الذهن إلى الإيجابية، وزيادة الإنتاجية، مما يُعزز من المهارات كالإبداع وغيرها، فيُمكن أن يلجأ كل منّا إلى الرعاية الذاتية لإدارة التوتر والقلق والتخلص من المشاعر السلبية لتغذية العقل وتحسين الرفاهية، وفي موقع فكرة يُمكننا تقديم أفضل الطرق للتعافي من الأفكار السلبية والتحكم في العقل بنظرة أكثر تفاؤلًا.

أفضل تمارين التحكم في الأفكار

أفضل تمارين التحكم في الأفكار

حينما تُسيطر الأفكار السلبية على عقولنا، هذا يدفعنا إلى الفشل، فالأفكار الإيجابية فقط هي التي تجعل المرء في مصاف الناجحين، ومن يُدرب عقله على التفكير الإيجابي بالطبع سيؤدي ذلك إلى نتائج أفضل في كافة المستويات.

1- مارس رياضة التأمل

  • من أهم الرياضات على الإطلاق ذات التأثير في الروح المعنوية، يُمكن من خلالها التحكم في الأفكار السلبية والتخلص منها، ليزخر العقل بكل ما هو إيجابي.
  • فالتأمل يُخلص من يُمارسه من القلق والتوتر، ويُضفي إليه شعورًا ملحوظًا بالراحة والسكينة.
  • فقط يُمكن ممارسة ذلك التمرين يوميًا بضع دقائق، وستجد الفارق ملحوظًا بطبيعة الحال.

2- اترك العنان لخيالك

  • يُمكن أن يكون التخيل واحدًا من أساليب رياضة التأمل، فله أثر إيجابي على تعزيز الحالة الذهنية بجعلها أكثر إيجابية.
  • يُخفف من التوتر والقلق، ويجعلك أكثر هدوءً.
  • يُمكن ممارسته من خلال الاستلقاء في وضع مُريح وإغلاق العينين، مع الحرص على أخذ الأنفاس العميقة وإخراجها ببطء.
  • حيث تقوم بتخيل مشهد في عقلك يتسبب في راحتك وهدوءك، واسمح لذاتك أن تندمج معه وكأنه واقعًا.

3- التعبير من خلال الكتابة

  • عادةً ما يكون الكبت هو أساس تفاقم المشاعر السلبية، والتي تحتاج إلى التنفيس عنها لا كبتها.
  • الكتابة من ضمن الوسائل التي تُعبر عن المشاعر المكبوتة، فمن خلالها يُمكن التحكم في المشاعر غير المرغوبة.
  • لا يُشترط أن تجعل حالتك الذهنية أفضل بين عشيّة وضُحاها، إلا أنه من المؤكد أنها من التمرينات الرائعة الموصي بها للتحكم في الأفكار.

4- التمارين الرياضية

  • يُمكن أن تكون ممارسة الرياضة مدعاة للإيجابية، والتخلص من الضغوطات والقلق.
  • تختلف التمارين ومنها ما يؤدي إلى نتائج فعالة، ومنها التمارين البدنية، وأخرى كالتنفس العميق، وما إلى ذلك.

نصائح للتخلص من الأفكار السلبية

التحلي بمزيد من اللطف كما تتعامل مع الآخرين بلطف، يُمكن أن تتعامل مع ذاتك بقدر من اللطف؛ حتى لا يكون العقل أشد قساوة على النفس.
تحديد مصدر الفكر السلبي ما إن أدركت من أين تنبع الأفكار السلبية يُمكنك معالجتها وتجنبها؛ حتى لا تؤثر على التفكير وتتملك منه.
الحديث مع الآخرين يُمكن أن تجد النصح الموّجه في محلّه من قِبل أصحاب الخبرات، ممن يهتمون لأمرك، ويُقدمون لك العون لتخطي الأوضاع الصعبة دون أن تترك آثارها السلبية عليك.
الابتعاد عن المُحبطين الأفكار السلبية تتوالد بالطبع عند تواجد السلبيين في حياتك، أولئك ممن يعملون دومًا على إحباطك وإحساسك بالفشل، فيُقللون من عزيمتك.
التعبير عن الألم أي لا تدع الآلام تتمكن من قلبك وتجعل السلبية محل عقلك، بل يُمكنك التعبير عنها من خلال التنفيس عن تلك الشحنات في رياضة مثلًا أو ممارسة أي من الهوايات الأخرى.
قليل من الاسترخاء الراحة التي تتخلل ساعات العمل الشاقة هي الأفضل للحصول على نتائج إيجابية، وهكذا تحتاج الحياة منّا إلى قليل من الراحة، والاهتمام بالنفس.
مخاطبة النفس بإيجابية حديث النفس بشكل إيجابي يؤثر بطبيعة الحال على ما يستوعبه العقل، فما يقوله لسانك يؤثر حتمًا في تكوين نظرتك الإيجابية تجاه الأمور.
الموسيقى من الوسائل التي تُساعد على التخلص من الأفكار السلبية، فمن شأنها أن تُحجم عقلك عن كل ما هو سلبي.

عليك أن تسعى دومًا إلى تطوير قواك العقلية؛ ليكون هناك مجالًا للتحسين من الأفكار وإضفاء الإيجابية عليها؛ عوضًا عن الأفكار السلبية التي لا تؤدي إلى نتائج قويمة.

أسئلة شائعة

  • من أين تأتي الأفكار السلبية؟

    من المعتقدات التي تترسخ في الذهن وتنشأ نتيجة تصرفات ومواقف الآخرين.

  • كيف أنسى شيء سلبي أفكر فيه؟

    يُمكن مخاطبة النفس بقدر من الإيجابية، وإيجاد مصدر الفكر السلبي للتخلص منه.